جمعية البر الخيرية

ما أجمل أن يساهم الإنسان في نقل إخوانه من الشقاء الى السعادة ومن البؤس والقنوظ إلى الهناء والراحة ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” القائم على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله ” .
نأمل أن تضع يدك في أيدينا لنواسي الفقراء والمعوزين ونسد حاجتهم ، ونسمح على رأس اليتيم ونسد جوعته ، ونكفكف دمعة أرملة ، ونجسد أعلى معاني التواد والتراحم من خلال دعمك لنا بمالك وفكرك ، نسأل الله عز وجل أن يوفق القائمين على مثل هذه المؤسسات الخيرية والداعمين لها وأن يبارك فهم في أعمالهم وأعمارهم إنه ولي ذلك والقادر عليه ، وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .